رئيس مجلس الإدارة
رضــــــــــــا يوســـــــــــف
رئيس التحرير
حــــــسن اللـــــــــــــبـان
مستشار التحرير
د / السيد رشاد برى

عاجل

Slider

مذكرات من البيت الميت

٢٠٢٠١٠٢٥_٢٢٣٨٠٧

كتب  /  رضا اللبان

يقول دوستويفسكي واصفًا رجل مسلم كان معه في السجن :

“كان جميع من في السجن يحبه بسبب مرح طبعه وبشاشة وجهه…وكان يعمل بغير دمدمة أو تذمر، هادئا مسالماً بغير انقطاع…وكان يشمئز من السرقة والفسق والإحتيال والسكر…بل كان يغضب من هذه الأعمال غضباً شديداً، ولا يطيق أن يحتمل أي أمر معيب مشين مناف للشرف والكرامة. ولكنه لا يحاول أن يشاجر أحدا…بل يكتفي بإشاحة وجهه مستنكراً مستاء، لم يقترف خلال إقامته سرقة ولا أتى أي عمل يمكن أن يؤخذ عليه…وكان شديد التقوى كثير العبادة…فهو يؤدي صلاته كل مساء، ويصوم شهر رمضان…ويتمسك بدينه الإسلامي…وكثيراً ما كان يقضي الليل متهجداً…كان جميع من كان في السجن يحبونه…ويرون أنه إنسان شريف حقاً…كان السجناء يلقبونه “نور الأسد”…
و قد بقي له هذا اللقب”

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on print
Print
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!